منظر الانتفاخات يبدو قبيحاً وفي أحيان كثيرة مؤلماً. وبناء عليه فمن المهم الانتباه إلى نظام

تغذيتك للتخلص من هذه المشكلة العامة، وإليك فيما يلي لماذا تنتفخ معدتك وكيف يمكنك

التخلص من هذا الانتفاخ!

الانتفاخات هي نتيجة تراكم الغازات في الأمعاء الدقيقة ويمكن أن تصبح مؤلمة وتسبب الأسهال

أو الأمساك. وإليك فيما يلي بعض العوامل التي يمكن أن تكون أصل :

القلق

الأفراط في الأكل

متلازمة ما قبل الطمث

سن اليأس

متلازمة القولون العصبي

وإضافة إلى هذه العوامل هناك بعض العادات السيئة التي تعزز من حدوث هذه الظاهرة.

نقص الماء

الماء ضروري جداً لعمل الجسم، وفي المتوسط ينصح بشرب ما بين 6 إلى 8 كاسات من الماء

في اليوم الواحد. وحين تشربين كميات كافية من الماء يومياً سوف تعززين عملية الهضم والعبور

المعوي مما يساعدك على منع المشاكل مثل الإسهال أو الأمساك.

الإمساك

بشكل عام فإن التغذية الضعيفة بالألياف يمكن أن تسبب الإمساك. وفي الواقع فإن الألياف

ضرورية جداً لعمل الجهاز الهضمي لأنه يسهل تحلل العناصر الغذائية ويعزز عملية العبور المعوي

بشكل جيد، وبالتالي يجب أن تتضمن وجباتك اليومية كمية كافية من العناصر الغذائية الغنية

بالألياف.

الإجهاد

يمكن أن يعمل الجهاز العصبي على تعطيل عمل الجهاز الهضمي بسهولة. فالتعرض المنتظم

أو لفترات طويلة لحالات التوتر يمكن أن يسبب اضطرابات خطيرة في الجهاز الهضمي. وعلاوة

على ذلك يمكن أن تؤثر هذه الحالات على طبيعة طعامك  وتدفعك إلى تناول الأطعمة السكرية

أو إلى تناول الطعام بسرعة كبيرة جداً. لذلك كوني حذرة للغاية لنوعية النظام الغذائي الذي

تتبعينه وتذكري أن ممارسة النشاط البدني سوف يساعدك على الاسترخاء.

تناول الطعام بسرعة

إن الطريقة التي تتناولين بها طعامك يمكن أن تزيد من الانتفاخات. وفي الواقع، عندما تمضعين

الطعام بسرعة فسوف تساعدين على دخول الهواء إلى جهازك الهضمي وهذا الهواء يتراكم في

المعدة ويسبب الانتفاخات. وبناء عليه ننصحك بأخذ الوقت الكاف لمضغ وجباتك مما يقلل عمل

المعدة ويساعدك على تجنب مشاكل الهضم.

الأكل المفرط للمواد الكربوهيدراتية

المواد الكربوهيدراتية فعالة جداً في تخزين الطاقة، وعندما نتناول الطعام فإن العضلات تحتفظ

بالجليكوجين  وهو المادة الكربوهيدرايتة التي تخزن كمية كبيرة من الماء وهذا المخزون من الماء

يمكن أن يسبب الانتفاخات، وبناء عليه، أعيدي التفكير في الحد من تناول السكريات.

الأكل المفرط للملح

يسبب تناول الملح احتباس الماء, وهذه الظاهرة يمكن أن تسبب تورم المعدة لأن الصوديوم يجذب

الماء الذي يتراكم هناك في المعدة، لذا ننصحك بتقليل استهلاك الملح وتجنب الأطعمة المصنعة.

تناول أنواع معينة من الأغذية

بالنسبة للأشخاص الذين غالباً ما يعانون من الانتفاخات هناك بعض أنواع الأطعمة التي تسببها

مثل البروكلي والملفوف والفاصولياء والهيليون ومنتجات الألبان.  ومنتجات الألبان تحديداً تحتوي

على سكر اللاكتوز والذي حين يوجد في الأمعاء الغليظة يعمل على تحليل الأحماض والغازات

ويسبب ألم في البطن والإسهال والانتفاخات.

إليك فيما يلي بعض النصائح الطبيعية التي يمكن أن تساعدك على التخلص من الانتفاخات:

الزنجبيل

هذا النوع من التوابل غني بمضادات الأكسدة التي تخفف تشنجات الجهاز الهضمي والانتفاخات

والغازات المعوية. ويريح الزنجبيل الأمعاء مما يسمح بعملية هضم جيدة ويقي من الالتهابات

بشكل فعال

هذه التوابل غنية بالمواد المضادة للأكسدة التي تخفف تشنجات في الجهاز الهضمي، والنفخ

والغازات المعوية. الزنجبيل يريح الأمعاء، مما يسمح للهضم السليم والوقاية الفعالة ضد الالتهابات.

يمكنك أن تأكل منه والشاي (1/2 ملعقة شاي). ومع ذلك، لا ينصح الزنجبيل للنساء الحوامل

والرضاعة الطبيعية أو الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري أو الأمراض المرتبطة بالدم.

ويمكنك تناول الزنجبيل على شكل شاي (نصف ملعقة صغيرة مع الماء المغلي). ولكن لا تنصح

النساء الحوامل والمرضعات أو الأشخاص الذين يعانون من السكري أو أمراض الدم بتناول

الزنجبيل إطلاقاً.

البابونج

يحتوي البابونج خصائص مضادة للتشنجات ومضادة للالتهابات مما يحسن عملية الهضم ويمنع

حرقة المعدة وتعمل على استرخاء العضلات. تناولي منقوع البابونج، حوالي كوبين إلى ثلاثة

أكواب يومياً.

لا تتردي في أكل البقدونس مع وجباتك اليومية، فهو طارد للرياح مما يمنع تراكم الغازات وتكوين

حصى الكلى والإصابة بالإمساك.

الأناناس

هذه الفاكهة فعالة جداً في محاربة الانتفاخات وتساعد على منع الإصابة بالإمساك. ويحتوي ا

لأناناس على أنزيم يسمى بروميلين الذي يعزز الهضم الجيد ويمنع إنتاج البروستاجلاندين الذي

يسبب الالتهابات.